الفتن وأنواعها وخطرها على الأمة الخطبة الأولى: إنَّ الحمدَ لله، نحمدُه، ونستعينُه، ونستغفرُه، ونتوبُ إليه، ونعوذُ به من شرورِ أنفسِنا، ومن سيِّئاتِ أعمالِنا، من يهدِه الله فلا مُضِلَّ له، ومن يضلل فلا هاديَ له، وأشهدُ أن لا إلهَ إلا اللهُ وحدَه لا شريكَ له، وأشهدُ أن محمدًا عبدُه ورسولُه صلَّى اللهُ عليه وعلى آلهِ وصحبِهِ وسلَّمَ تسليمًا كثيرًا إلى يومِ الدين . أمَّا بعد:   فيا أيُّها الناسُ، اتَّقوا اللهَ تعالى حَقَّ التقوى . عباد الله، نحن في زمنٍ كثرت فيه الفتن وتنوعت، وأصبح المسلم يسمع أو يشاهد هذه الفتن بكرةً وعشياً، نزل بالناس كثيرٌ من البلايا والمصائب والمحن، وكثيرٍ من النوازل وانتشرت الفتن، ولله الحكمة فيما يقضي ويقدّر، فإن من حكمة الله أن هذه الفتن يتبين فيها صادق الإيمان من ضده، (أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَ...
قال مفتي عام المملكة ورئيس هيئة كبار العلماء، ورئيس اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، سماحة الشيخ عبد العزيز بن محمد آل الشيخ: إن البيعة تعد حكمًا شرعيًا من أحكام الشريعة الإسلامية.​وأضاف في تصريحاتٍ على قناة "الإخبارية" أن البيعة تعني أن يبايع المسلمون من يرونه الأجدر  بولايتهم، مبينًا أن مبدأ ذلك: أنَّ النبي صلى الله عليه وسلم رغَّب الصحابة وأشار إليهم بأن يكون الصديق خليفته بعده، فبايع الصحابة أبا بكر خليفة رسول الله بعده، ثم عَهِدَ الصديق بالخلافة إلى عمر، ثم عمر للشورى، ثم بويع عثمان، وبعده علي رضي الله عنه وأرضاه، فالبيعة حكم من أحكام الشريعة، أن يبايع المسلمون إمامًا يثقون به، ويعرفون أهليته وقيامه بالواجب، فيسمعون ويطيعون له، ويتواصون بالبر والتقوى.
أكد معالي الشيخ صالح بن فوزان الفوزان عضو اللجنة الدائمة للإفتاء وعضو هيئة كبار العلماء، أن لا نيأس من الفرج والنصر مهما أصابنا، كما قال صلى الله عليه وسلم في آخر الحديث: "واعلم أن النصر مع الصبر"، فيجب علينا عمل الأسباب النافعة، فإنه يأتيه النصر بإذن الله، فإذا اشتد الكرب فلننتظر الفرج، ولا نقنط من رحمة الله، ولهذا يقول يعقوب عليه الصلاة والسلام لبنيه لما فقد أولاده الثلاثة ما يأس من رحمة الله قال: (يَا بَنِي اذْهَبُوا فَتَحَسَّسُوا مِنْ يُوسُفَ وَأَخِيهِ وَلا تَيْئَسُوا مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِنَّهُ لا يَيْئَسُ مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الكَافِرُونَ).  
المنتقى من أخبار سيد المرسلين 19-06-1438هـ
فتح المجيد شرح كتاب التوحيد 15-06-1438هـ
العقيدة الطحاوية 14-6-1438هـ
فتح المجيد
اجتماع الكلمة والحث عليها بين المسلمين
من أسباب ضعف الأمة المسلمة في وقتنا الحا...
كتب السنة كفيلةٌ بذلك
الموعظة بعد الصلاة